أخبار عاجلة
الرئيسية > الثقافة الأسياوية > جدّة في السادس و الثمانين من العمر تلتقط ورق الكرتون كل يوم لتنجو بلقمة عيشها

جدّة في السادس و الثمانين من العمر تلتقط ورق الكرتون كل يوم لتنجو بلقمة عيشها

تعيش امرأة مُسنّة واقعا حزينا حيث أنها تُركت وحيدة تلتقط الكرتون كل يوم فقط لتجني قوت يومها.

وقد شكّل  فقر المسنّين همّا صامتا لفترة .ففي كوريا الجنوبية قد أصبح جيل المُسنين ذو الخامسة  والستين فما فوق الجيلَ المَنسيّ مع كبار سن يعملون أعمالاً شاقّة ليجنو القليل من المال الذي لا يكفيهم  و لا يمكنه إعالتهم.

تعيش السيّدة يِيم ذاتُ السادس و الثمانين عاما وحيدة ً في انشون بكوريا الجنوبية.تذهب كل صباح  إلى الأبنية و المنازل المختلفة لتلتقط الصناديق و الكرتون فقط لتستطيع أن تكسب قوت يومها.

ففي يوم السيدة ييم الإعتيادي , عليها أن  تنبش كل يوم داخل القمامة لتبحث عن أي قطعة كرتون تراها.

بالنسبة للسيّدة ييم فالسبب الرئيسي الذي جعلها تعمل  هو أنها لا تريد لأبنائها أن يقلقوا عليها . فهي تعلم أنه لديهم عائلاتهم الخاصة ليعيلوها .

فهم سيعطونها المال بكل سرور  كما قالت ,لكنها تشعر أنها ستكون عِبئا عليهم إن طلبت منهم  ما مقداره 60$(200ريال) بالشهر.

تعتبر السيدة ييم جزأً من 58.5% من المسنّين الذين يعيشون عند أو تحت خط الفقر .فهي و غيرها  الكثير من كبار السنّ يعيشون هذا الواقع الحزين كل يوم.

لنستمع إلى كلمات السيّدة ييم ترويها بنفسها عن تجربتها  كمسنّ فقير.

المصدر

الفيديو

عن Mora