أخبار الكيبوبقضايا و شائعات الكيبوب

Amber توجه رسالة لمنتقديها عبر الإنستغرام

في 26 تموز, Amber عضوة فرقة f(x)  أظهرت نضجاً كبيراً من خلال رسالة مكتوبة بدقة وجهتها إلى كارهيها و منتقديها نشرتها على حسابها الخاص على الإنستغرام.

أشارت Amber في رسالتها إلى أن كل شخص مختلف و على الجميع احترام ذلك. كما قالت أنه علينا جميعاً أن نحاول أن نحب و نساعد بعضنا و أنهتها بالجملة “أحبوا الحياة, اعملوا بجد, و لاحقوا احلامكم. أشكركم مجدداً.

إليكم الرسالة الكاملة:

View this post on Instagram

I never want to be forceful but there comes a time where i need to put my foot down on something i strongly believe in. Due to recent events i want to address something: I've been a tomboy pretty much all my life and honestly, to put it short, it really sucks sometimes. Haters can and will hate, but insulting me in front my face is totally different thing. I personally believe girls and boys are not limited to one specific look. Beauty comes in all shapes and sizes. We are all different. If we all sang the same melody how can there be harmony? Dont judge someone just because they're different. Hopefully we can all grow to respect each other's differences. Im always trying to stay positive and happy. I love my life, my work, and the people who are constantly supporting me. I am always thankful because i know i cant be here on my own strength. With every mistake, i analyze my fault and then try to better myself. I know i can't be perfect but i will always try to be my best. In regards to that, i want thank everyone again for constantly encouraging me and believing in me. To put it simply, love and help one another. And for people who are struggling, always be yourself. Being true and real to who you are is the biggest thing you can do for yourself. Love life, work hard, and chase your dreams. Thank you again.

A post shared by Amber Liu 刘逸云 (@ajol_llama) on

“أنا لا أريد أبداً أن أفرض آرائي و لكن يأتي وقت يتوجب علي فيه أن أعبر عن رأيي بشدة في موضوع أؤمن به بشدة. بسبب أحداث مؤخرة هناك موضوع علي ان أناقشه: لقد كنت فتاةً “صبيانية” فعلياً طوال حياتي و بصراحة, و باختصار, هذا الأمر مزعج جداً في بعض الأحيان. الكارهين لن يتوانوا يوماً عن التعبير عن كرههم,و لكن إهانتي في وحهي أمر مختلف تماماً. أنا أؤمن فعلياً أن الفتيان و الفتيات ليسوا محدودين بمظهر واحد. الجمال يظهر بكل الأشكال و الأحجام. نحن جميعاً مختلفون. لو كنا جميعاً نغني اللحن ذاته كيف سنحصل على التناغم؟ لا تحكموا على شخص لمجرد أنه مختلف. آمل أن نتعلم جميعاً احترام الاختلافات بيننا.

أنا أحاول دائماً أن أبقى إيجابية و سعيدة. أنا أحب حياتي, عملي, و الأشخاص الذين يدعمونني باستمرار. أنا شاكرة دائماً لأنني أعلم أنني لن أكون هنا (و أصل إلى ما وصلت إليه) بجهدي الشخصي فقط.

مع كل غلط يمر, أحلل الخطأ الذي اقترفته و أحاول بعدها أن أحسن نفسي. أعلم انني لا أستطيع أن أكون كاملة و لكنني سأحاول دائماً أن أكون افضل ما يمكنني. فيما يخص ذلك و أريد أن أشكر الجميع مجدداً لتشجيعهم الدائم لي و إيمانهم بي.

ببساطة, أحبوا و ساعدوا بعضكم. و للناس الذين يعانون, دائماً كونوا أنفسكم. أن تكون صادقاً و حقيقياً مع نفسك هو أكبر شيء يمكنك تقديمه لنفسك. أحبوا الحياة, اعملوا بجد, و لاحقوا أحلامكم.

أشكركم مجدداً.”

الوسوم

Farah

My name is Farah.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق