أخبار الكيبوب

G-Dragon يشرح كيف تجاوز فترة ركوده و مصدر وحيه, و نضوج Seungri

كما أخبرناكم سابقاً, اجتمع أعضاء فرقة BIGBANG في فندق Cornrad Hotel في سيول حيث تكلموا عن إصدارهم الأخير و أجابوا على العديد من أسئلة الصحافة. عندما سئلوا عما إذا واجهوا يوماً فترة ركود فني, كشف G-Dragon عن تفاصيل تجاوزه لذلك بينما قال Seungri أنه لم يواجه حالة كهذه يوماً منذ انطلاقته.

قال Taeyang: “لم يمر Seungri أبداً بحالة من الركود.” فوافقه Seungri على ذلك بقوله: “منذ انطلاقتي لم أعاني من الركود الفني يوماً. لم أحس بالصعوبة أبداً. و لم يخطر ببالي أبداً اختيار أي طريق مختلف عن  BIGBANG. بصراحة, لقد كنت أفكر كثيراً و أعمل باجتهاد كبير حتى أستطيع مجاراة أعضاء الفرقة الذين يمتلكون مواهب كبيرة. ظننت أن أفضل شيء هو أن أواكب الأعضاء الأربعة الآخرين جيداً لذا عملت لأحافظ على التوازن في الفرقة.”

أضاف G-Dragon: “في الماضي, كان Seungri يقع في متاعب كبيرة معنا لأسباب مختلفة, لكن في مرحلة معينة, نضج Seungri دون أن نضطر أن نقول له شيئاً. أظن أنه بمرحلة معينة مر بموقف شخصي دفعه للتغيير. في السابق, لم يكن Seungri يمتلك أي صورة في شركة YG Entertainment, لكنه الآن مشهور جداً. أنا و Seungri لا نتأمل كثيراً كالبقية, نحن لا نتعلق بالأمور السيئة. Taeyang, T.O.P, و Daesung لديهم لحظات من التفكير العميق. Daesung هو صاحب التفكير الأعمق بيننا. Taeyang و T.O.P يتصفان بالعمق, لكنهما حساسان أيضاً. بالمقابل و على عكسهم, أنا و Seungri نعتقد أنه ببساطة إذا حصل شيء جيد, فذلك جيد.

عندما تكلم عن فترة ركوده, G-Dragon أعطى شرحاً طويلاً و مفصلاً:

إذا أردت التكلم عن الركود الذي مررت به فيما يتعلق بالموسيقى, هناك أوقات حيث لم تنجح الأمور معي حتى عندما أبذل جهوداً كبيرة. في الماضي, حتى عندما كنت أعود بعد يوم طويل و متعب, كنت أكتب على الأقل أغنيتين في السكن قبل أن أنام و كأنه واجب مفروض. و لكن في العام الماضي, لم تنجح الأمور معي لذا تم تأجيل الألبوم. كما أنني لست من النوع الذي يكتب الأغاني بهدف كتابتها و حسب.

…بسبب ذلك, كان مدير الشركة قلقاً في العام الماضي. كنت أفعل الأمور جيداً و بكل سهولة في السابق, لكن الألبوم استمر بالتأخر.

ما أدركته خلال ترويجنا للأغاني التي أصدرناها في هذه المرة, هو أن BIGBANG عليها أن تستمر كفرقة مع الأعضاء الخمسة كلهم. أرسلت رسالة للأعضاء قلت فيها  علينا حقاً أن نصدر ألبوماً, و أرسلت أخرى إلى المدير قلت فيها  إذا وفرت لنا الشركة المساحة حتى نعمل جميع أعضاء الفرقة سوية, أطن أننا ستمكن من ذلك. من نهاية العام الماضي و حتى بداية هذا العام, عملنا جميعاً معاً في الاستديو. لقد أخرجت حميع الأغاني التي كتبتها في السنوات الثلاث الأخيرة. هذا الألبوم مليء بالأغاني التي عملنا عليها في الشهرين أو الثلاثة أشهر الماضية.

جميع الناس الذين يعملون في المجال الموسيقي يقولون أنهم يمتلكون “مصدر وحي”. بالنسبة لي, أظن أن أعضاء فرقتي هم مصدر وحيي. إذا فكرت من هم الذين أعمل من أجلهم, أجد أنني كنت أعمل لهم دائماً. و هكذا تخلصت من الركود الذي مررت به.”

بعد انقطاع لمدة ثلاث سنوات, عادت فرقة BIGBANG أخيراً بمشروع ألبومها MADE, و الذي صدر منه أغنيتين حتى الآن هما Loser و Bae Bae.

الوسوم

Farah

My name is Farah.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق